adplus-dvertising

على خلفية قضية “برسا جيت”.. الشرطة الإسبانية تُلقي القبض على رئيس برشلونة

ahmed
أخبار رياضية
ahmed1 مارس 2021آخر تحديث : الإثنين 1 مارس 2021 - 5:05 مساءً
على خلفية قضية “برسا جيت”.. الشرطة الإسبانية تُلقي القبض على رئيس برشلونة

داهمت الشرطة الإسبانية مكاتب نادي برشلونة بمعلب الكامب نو صباح اليوم الاثنين، وألقت القبض على الرئيس السابق للنادي “جوسيب ماريا بارتوميو”.

وحسب مراسل بي إن سبورت “أشرف بن عياد”، فإن الشرطة الوطنية ألقت القبض على بارتوميو ولمدير العام “أوسكار غراو” ومحامي النادي “غوميز بونتي”، على خلفية القضية الشهيرة “برسا جيت”.

وفي سياق مُتصل أشارت أذعة “كادينا سير” الكتالونية، إلى أن الشرطة دخلت مقر الإدارة للبحث حول الملفات المتعلقة بالقضية، للوقوف على مزيد من الأدلة التي تُثبت تورط الإدارة السابقة في القضية الشهيرة.

قضية “برسا جيت”

ذاع صيت القضية الشهيرة بداية السنة الماضية تحديدًا في شهر فبراير، وكشفت بعض الصحف الإسبانية عن اتفاق تم بين رئيس برشلونة السابق وشركة “أي3 فنتشور” لتقوم بتلميع إدارة بارتوميو ومهاجمة مُنافسيه ورموز النادي.

وحسب تحقيقات الشُرطة، فإن الشركة التي تعمل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حصلت على نحو مليون يورو مقسمة على ست فواتير منفصلة، وتم العمل من خلال 100 حساب وهمي.

وقبل عام من الآن علق بارتوميو على القضية قائلاً: تعاقدنا مع الشركة لمراقبة مواقع التواصل الاجتماعي، ولم يتم تكليفهم بمهاجمة بتشوية سمعة أشخاص أو مؤسسات.

يُجدر الإشارة إلى أن الصيني الأصل تقدم باستقالته من رئاسة النادي الكتالوني نهاية أكتوبر الماضي، خوفًا من اكتمال حملة سحب الثقة منه التي جحت في جمع 19 ألف 532 توقيع من أعضاء النادي.

ومن المقرر أن تُجرى انتخابات رئاسة البيت الكتالوني 7 مارس القادم، بين ثلاثة مرشحين “خوان لابورتا، وتوني فريشا، فيكتور فونت”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.