الجزائر وروسيا تدعوان لضبط النفس بمنطقة الكركرات

ahmed
2020-12-09T02:17:22+03:00
أخبار عربية
ahmed9 ديسمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 9 ديسمبر 2020 - 2:17 صباحًا
الجزائر وروسيا تدعوان لضبط النفس بمنطقة الكركرات

أعلن سفير روسيا في الجزائر إيغور بيليايف، أن موسكو والجزائر تدعوات إلى ضبط النفس والعودة لوقف إطلاق النار بين المغرب والبليساريو بمنطقة الكركرات الواقعة بين المغرب وموريتانيا.

وطالب بيليايف، بتعيين مبعوث خاص للأمين العام للأمم المتحدة في أسرع وقت ممكن، واستئناف المفاوضات المباشرة.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن السفير الروسي، قوله:” نواصل الحوار مع الجزائر على عدة مستويات منذ التصعيد بين البوليساريو والمغرب.

واشاد بيليايف بالحوار المباشر بين موسكو والجزائر في مختلف القضايا بما فيهم التطابق في وجهات النظر بشأن الأزمة في الكركرات بين المغرب والبليساريو.

وتشهد منطقة الكركرات تصعيد منذ بداية الشهر الماضي، بين جبهة تحرير الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) بشأن الصحراء الواقعة بين المغرب وموريتانيا، أدت إلى إغلاق المعبر الحدودي لتتدخل فيما بعد قوات الجيش المغربي لتأمينه.

وتطالب البوليساريو بالاستقلال بالإقليم تحت حكم ذاتي، وذلك منذ استقلال المغرب عن إسبانيا ودعت لتقسيم الصحراء بين المغرب وموريتانيا ، الأمر الذي رفضه سكان الصحراء مطالبين بالاستقلال، وهو المطلب الذي تؤيده الجزائر

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.