adplus-dvertising

القوات العراقية تعلن عن تحرير حي الصحة الثانية من سيطرة داعش

عُمر الفريدي
2017-04-22T23:42:15+03:00
أخبار عربية
عُمر الفريدي22 أبريل 2017آخر تحديث : السبت 22 أبريل 2017 - 11:42 مساءً
القوات العراقية تعلن عن تحرير حي الصحة الثانية من سيطرة داعش

أعلن الفريق الركن عبد الأمير يار الله، قائد الحملة العسكرية في مدينة الموصل، أن القوات العراقية نجحت، اليوم السبت، في تحرير حي “الصحة الثانية” في الشطر الغربي من المدينة، عقب اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي.

وقال قائد الحملة العسكرية في مدينة الموصل، في بيان له، إن “وحدات مكافحة الإرهاب (التابعة للجيش العراقي)، تمكنت من تحرير الحي بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات”.

من جانبه، أوضح الضابط في الجيش العراقي، النقيب جبار حسن، في تصريح لوكالة الأناضول التركية للأنباء، أن “قوات مكافحة الإرهاب تمكنت من قتل 3 قناصين من داعش كانوا يعرقلون تقدم عناصر الأمن في الشارع الرئيس للحي”.

وأشار النقيب جبار حسن إلى أن “تحصينات داعش انهارت بشكل سريع منذ ليلة أمس، ما دفع عناصر التنظيم للانسحاب إلى الخلف باتجاه حي الإصلاح الزراعي”.

بدورها، ذكرت مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية، في بيان لها، إنه “بناء على معلومات، تمكنت طائرات التحالف الدولي من قتل المسؤول الأول عن تدريب قناصي داعش، المدعو أبو عبد الله، كويتي الجنسية، جنوب حي الصحة”.

كما نقلت وكالة الأناضول للأنباء، عن النقيب في الجيش العراقي عدي محمد، إنه تم إجلاء عشرات الأسر العراقية صباح اليوم السبت، من منطقة الموصل القديمة، الواقعة وسط الأحياء الغربية من الموصل، مع تواصل القصف المدفعي لمواقع تنظيم الدولة.

وقال النقيب عدي محمد، إن “أكثر من 100 عائلة تم إجلاؤها اليوم من المنطقة القديمة في الموصل، حيث تواصل قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع التقدم الحذر هناك”.

يذكر أن القوات العراقية قد تمكنت من استعادة الشطر الشرقي من مدينة الموصل، خلال الحملة العسكرية التي أطلقتها في أكتوبر / تشرين من العام الماضي.

فيما بدأت القوات العراقية حملتها العسكرية لاستعادة الشطر الغربي للمدينة، في 19 من فبراير / شباط الماضي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.