adplus-dvertising

رئيس الحكومة الإسرائيلية يحذر من وقع هجمات ضد سفارات بلاده

عُمر الفريدي
أخبار عالمية
عُمر الفريدي26 أبريل 2017آخر تحديث : الأربعاء 26 أبريل 2017 - 2:39 مساءً
رئيس الحكومة الإسرائيلية يحذر من وقع هجمات ضد سفارات بلاده

أعلن بنيامين نتنياهو، رئيس الحكومة الإسرائيلية، أن أجهزة الأمن الإسرائيلية، تلقت تحذيرات حول تعرض السفارات الإسرائيلية حول العالم لعمليات إرهابية.
وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية في كلمته التي ألقاها، اليوم الأربعاء، بمقر وزارة الخارجية الإسرائيلية في القدس المحتلة أن ” التهديدات ما تزال موجودة، وهناك تحذيرات من وقوع عمليات إرهابية، ولكننا تعلمنا على مر السنين كيف يمكن صد هذه الهجمات وإحباطها في مرحلة مبكرة من التخطيط”.

وأضاف رئيس الحكومة الإسرائيلية في كلمته أن ” أجهزتنا الأمنية تبذل جهودا جبارة في كل أنحاء العالم من أجل التعامل مع هذه الهجمات، وعلى الأغلب ننجح في إحباطها”.

ولم يفصح رئيس الوزراء الإسرائيلي في كلمته، عن الدول التي تخشى إسرائيل من استهداف السفارات الإسرائيلية فيها.

فيما أشار رئيس الحكومة الإسرائيلية، إلى نجاح أجهزة الأمن الإسرائيلية في إحباط عمليات كانت تستهدف سفارات بلاده، في بعض الدول الغربية، دون الكشف عن هذه الدول.
وقال: رئيس الوزراء الإسرائيلي، إن ” دولة إسرائيل أحبطت عمليات إرهابية كثيرة ضد سفارات أجنبية في دول أخرى”.

وتأتي كلمة رئيس الحكومة الإسرائيلية بمناسبة إحياء ذكرى قتلى السلك الدبلوماسي الإسرائيلي.

وعادة ما تقوم إسرائيل بتشديد الإجراءات الأمنية، حول سفاراتها في مختلف دول العالم، عقب قيامها بتنفيذ جمات ضد منظمة حزب الله اللبناني أو المنظمات الفلسطينية.

وتأتي تصريحات نتنياهو بالتزامن مع حملة تضامن عالمية، مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام.

وكان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، قد صرح في وقت سابق، أن الأمم المتحدة تتابع عن كثب أوضاع الفلسطينيين داخل السجون الإسرائيلية.

يذكر أن مئات الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، قد بدأوا  إضراباً مفتوحاً عن الطعام، للمطالبة بتحسين ظروف حياتهم.

ويضرب الأسرى الفلسطينيون عن تناول جميع أنواع الطعام والشراب، باستثناء الماء والملح.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.