adplus-dvertising

وزير تركي يعلق على قلق الولايات المتحدة حيال غارات بلاده ضد “بي كا كا”

عُمر الفريدي
2017-04-26T14:34:54+03:00
أخبار عالمية
عُمر الفريدي26 أبريل 2017آخر تحديث : الأربعاء 26 أبريل 2017 - 2:34 مساءً
وزير تركي يعلق على قلق الولايات المتحدة حيال غارات بلاده ضد “بي كا كا”

علق عمر جليك، وزير شؤون الاتحاد الأوروبي، وكبير المفاوضين الأتراك، على قلق واشنطن من شن تركيا لغارات جوية ضد منظمة “بي كا كا” في سوريا والعراق، قائلا إن “تركيا العضو في الناتو قصفت معسكرا إرهابيا زاره قائد عسكري أمريكي، ثم يتبع ذلك تصريحات من واشنطن تعرب عن (قلقها)”.

وأضاف جليك خلال المقابلة التي أجراها مع إحدى القنوات الخاصة التركية أن “ما ينبغي أن نقلق بشأنه هو زيارة القائد الأمريكي نفسها”.

ودعا جليك، إلى التحقيق في الخلفيات التي دعت القائد العسكري الأمريكي لزيارة موقع لمنظمة “بي كا كا” في جبل قرة تشوك الواقع في شمال شرق سوريا.

وأشار جليك خلال المقابلة، إلى أن الحفاظ على الأمن التركي، هو السبب وراء قيام سلاح الجو التركي بشن الغارات الجوية على مواقع “بي كا كا”.

وألمح جليك إلى أن العلاقات التي تربط بين الولايات المتحدة الأمريكية ومنظمة “بي كا كا” التي تصنفها أنقرة كمنظمة إرهابية، هو أمر غير مقبول بالنسبة لبلاده، ويعمل على تعكير صفو العلاقات التركية الأمريكية.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، قد أعربت عن “قلقها من مشكلة في التنسيق” بشأن الغارات الجوية التي تشنها القوات التركية على عناصر منظمة “بي كا كا” (التي تصنفها تركيا بأنها منظمة إرهابية) في شمال العراق، وعلى “ب ي د” في شمال شرق سوريا.

وأشار مارك تونر، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الثلاثاء، إلى “قلق أمريكي عميق”، بشأن الغارات الجوية التركية.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، أن الولايات المتحدة الأمريكية تتفهم أحقية أنقرة في حربها ضد منظمة “بي كا كا”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، أنه “لم يتم التنسيق بالشكل الكافي مع الولايات المتحدة، ولا مع التحالف الدولي ضد داعش، بخصوص الغارات التي نفذتها تركيا الثلاثاء على شمال العراق وشمال سوريا.

ولفت المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية نقلت إلى تركيا، بشكل “مباشر” قلقها حيال تلك الغارات.

وأشار تونر، إلى أهمية الدور الذي تلعبه تركيا في محاربة تنظيم الدولة الإسلامية.

وشدد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، على أهمية الإبقاء على عمليات التنسيق الوثيق “من أجل الحفاظ على الضغط على داعش”.

كما أعرب البنتاجون (وزارة الدفاع الأمريكية) عن قلقه حيال “عدم التنسيق الكافي مع الولايات المتحدة، والتحالف الدولي حول غاراتها الثلاثاء”.

وأشار النقيب ” أدريان رانكين غالاوي”، الناطق باسم البنتاغون، في بيان، أن “الغارات المذكورة لم يصادق عليها التحالف الدولي ضد داعش، وتسببت في ضرب قوات حليفة في محاربة التنظيم”.

وكانت مقاتلات سلاح الجو التركي، قد شنت غارات جوية، فجر الثلاثاء، على مواقع لمنظمة “بي كا كا” والتنظيمات التابعة لها، في جبل سنجار الواقع في شمال العراق، وجبل “قره تشوك” الواقع شمال شرقي سوريا.

وأعلنت القوات المسلحة التركية، مساء أمس الثلاثاء، أن الغارات الجوية التي شنتها مقاتلاته على مواقع منظمة “بي كا كا” أفضت إلى تحييد نحو 70 من إرهابيي المنظمة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.