adplus-dvertising

أم القنابل تحصد ارواح 36 عنصرا من تنظيم الدولة بأفغانستان

عُمر الفريدي
أخبار عالمية
عُمر الفريدي15 أبريل 2017آخر تحديث : السبت 15 أبريل 2017 - 3:40 صباحًا
أم القنابل تحصد ارواح 36 عنصرا من تنظيم الدولة بأفغانستان

قال الجنرال جون نيكلسون، قائد القوات الأمريكية في أفغانستان، الجمعة، إن تنظيم الدولة الإسلامية في شرق أفغانستان تلقى الخميس الماضي ضربة موجعة، عبر استهدافه بقنبلة “جي بي يو 43/بي” والتي تسمى بـ”أم القنابل”.

وأوضح قائد القوات الأمريكية في أفغانستان، في مؤتمر صحفي عقد بالعاصمة الأفغانية كابل، الجمعة، أن “الغارة كانت لتدمير كهوف ومخابئ التنظيم”

ولفت قائد القوات الأمريكية في أفغانستان أن تلك الغارة “تمت بالتشاور مع الحكومة الأفغانية”.

وفي السياق نفسه، أعلن دولت وزيري، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية، الجمعة، عن مقتل نحو 36 من عناصر تنظيم الدولة في تلك الغارة.

وأشار المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية إلى “عدم تضرر المدنيين فيها جراء الغارة التي أسفرت في الوقت ذاته عن تدمير 3 مخابئ ومستوع ذخائر للتنظيم”.

ولفت المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية إلى أن “القوات الأفغانية حاوت، قبل الغارة، 4 مرات السيطرة على تلك المنطقة إلا أنها منيت بالفشل”.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية أن “قوات الأمن الأفغانية تمركزت في المنطقة المستهدفة عقب الهجوم”.

وكان الجيش الأمريكي، قد أعلن الخميس الماضي، عن استخدامه قنبلة “جي بي يو 43/بي”، لأول مرة خلال مهمة قتالية للقوات الأمريكية في أفغانستان، حيث تعد تلك القنبلة هي أكبر سلاح تدميري غير نووي تمتلكه الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكرت وسائل إعلام محلية نقلا عن مسؤولين في البنتاجون (وزارة الدفاع الأمريكية)، أن قنبلة “جي بي يو 43/بي”، والتي يبلغ وزنها أكثر من 10 آلاف و300 كيلو جرام، تم استخدامها في استهداف موقع تابع لتنظيم الدولة الإسلامية بولاية “ننغرهار” الواقعة شرق أفغانستان.

بدوره قال شون سبايسر المتحدث باسم البيت الأبيض، الخميس “في حوالي الساعة 07:00 مساء بالتوقيت المحلي لأفغانستان (15:30 تغ)، استخدمت الولايات المتحدة سلاح (جي بي يو 43/بي) في أفغانستان”.

وأضاف المتحدث باسم البيت الأبيض أن القنبلة “هي سلاح كبير وقوي استهدفنا به شبكة من الأنفاق والكهوف التي يستخدمها عناصر داعش للتحرك بحرية، ما يسهل لهم استهداف مستشاري الجيش الأمريكي والقوات الأفغانية في المنطقة”.

وتابع شون سبايسر “الولايات المتحدة تتعامل مع الحرب ضد داعش بجدية شديدة ومن أجل هزيمة الجماعة، علينا أن نحرمهم من المجال العملياتي وهو ما فعلناه”.

وشدد شون سبايسر على أن القوات الأمريكية في أفغانستان اتخذت “كافة الإجراءات الضرورية لتجنب سقوط ضحايا مدنيين، وتجنب حدوث أضرار جانبية يمكن أن تنتج عن العملية”.

من جانبه قال مصدر في وزراة الدفاع الأمريكية رفض الكشف عن هويته إن طائرة “ام سي 130 تالون قامت بإلقاء القنبلة اليوم الخميس، على سلسلة من الانفاق التابعة لتنظيم داعش، في منطقة آكين شرق بولاية ننغرهار بافغانستان”.

ويطلق على قنبلة “جي بي يو 43/بي” لقب “مواب”، والذي يختصر عبارة “أم كل القنابل” باللغة الإنجليزية.

وتكافئ القدرة التدميرية لرأس قنبلة “جي بي يو 43/بي” نحو 11 طناً من مادة “تي أن تي” المتفجرة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.